لم تقتصر كفالة الأيتام في مكتب أصدقاء اليتيم على الكفالة المالية فقط بل سعى المكتب – وضمن خطته برفع سوية الطلاب الأيتام العلمية والثقافية _ إلى إطلاق برنامج تعليمي يهدف إلى متابعة الأيتام تعليمياً من خلال كادر تدريسي متميز حيث يشمل البرنامج مواد الرياضيات واللغة العربية واللغة الإنكليزية والعلوم والحاسوب وغيرها.. يخرج الأطفال من مدارسهم باتجاه مكتب أصدقاء اليتيم حيث يلقوا ترحيباً من الكادر التدريسي المتواجد، إضافةً إلى أن أجواء المكتب تكون مختلفة عن أجواء المدرسة لما فيها من أنشطة ومسابقات وألعاب.. أحبّها الأطفال وأثّرت بهم 

مع أول انطلاقة للبرنامج لاقت الفكرة إعجاب الطلاب وظهرت نتائج إيجابية استطعنا ملاحظتها من خلال نتائج امتحاناتهم في مدارسهم.. 

كان لإقامة المسرحيات والحفلات بشكل دوري الدور الأكبر في إضفاء طابع المرح والمحبة وهو ما جعل الأطفال يشعرون وكأنهم في بيتهم الثاني 

نسعى من خلال برامجنا ونشاطاتنا التعليمية إلى غرس مبدأ حبّ التعلم بين الأطفال لترسخ في أذهانهم حتى يكبروا ويصبحوا أشخاصاً فاعلين نافعين في المجتمع قادرين أن يعتمدوا على أنفسهم