من رحم المعاناة وشدة الحاجة .....ومع كثرة الأعباء وثقل الأحمال 

ورغم الظروف و الصعوبات 

تواصل قافلة العطاء السير في درب الواجب وتحمل المسؤولية......... 

 

تسعى لتقديم الخدمات الإنسانية لكافة شرائح المجتمع في ريف دمشق من خلال مشاريع وبرامج مختلفة
كثفت الجمعية من نشاطها ووسعت من شراكاتها لتعمل على تلبية الحاجة المتزايدة في ظل الظروف الصعبة التي تمر بها بلادنا .

و تخفيف نسبة البطالة و كف الأسر عن الحاجة من خلال برامج و مشاريع تنموية متنوعة .